تفسير الاحلام

تفسير رؤية الساعة في المنام

تفسير رؤية الساعة في المنام ، سنتعرف اليوم في هذا المقال على التفسير الكامل لرؤية الساعة والتوقيت في المنام ويختلف تفسير الرؤيا على حسب الشخص الرائي كما سنعرف لاحقاً.

تفسير رؤية الساعة في المنام

من رأى في منامه الصبح وهو مضيء ومنير يحصل لأهل ذلك المكان أمن وخير وراحة، وإن رأى بعد الصبح، أو في وقته ظلمة فتعبيره ضد ذلك.

وقال جابر المغربي: كذلك وربما يكون زيادة رزق إذا كان مضيئاً.

ومن رأى وقت الصبح محمراً فإنه يحصول ضعف لأهل ذلك المكان وقال جعفر الصادق : رؤيا فلق الصبح تؤول بالدين والخير والصلاح والقوة.

ومن رأى في منامه الساعة الثانية من اليوم فانها تؤول على وجهين خير وبركة أو تهاون في أمر وقال بعض المعبرين: رؤيا الساعة تؤول بالسنيين وقيل بالشهر.

وابتداء ساعات النهار إذا كان في تساويه مع الليل وهو الساعة الثانية عشر فتكون الساعة الأولى بمكان شهر الله المحرم والثانية بمكان صفر والثالثة بمكان ربيع الأول والرابعة بمكان ربيع الثاني والخامسة بمكان جمادى الأولى.

والسادسة بمكان جمادى الآخرة والتابعة بمكان رجب والنهاية بمكان شعبان والتاسعة بمكان رمضان والعاشرة بمكان شوال والحادية عشرة بمكان ذي القعدة والثانية عشرة بمكان ذي الحجة.

ومن رأى في منامه أنه مضى من هذه الساعات شيء أول من أشهر السنة وانتظاره ما هو طالبه من خير وشر.

وإذا رأى في منامه وقتاً معلوماً مثل الظهر والعصر والمغرب والعشاء ما لم يصدر فعل من الأفعال المقدم ذكرها فتحسب على قدر ساعاتها ويكون التأويل على حكمها.

تفسير رؤية الساعة في الليل

ومن رأى في منامه ساعة من ساعات الليل فيؤول على وجهين: وجه أن حكمها يكون نصف شهر ووجه لا حكم لها.

وقال بعض المعبرين: لا تعبير لساعات الليل الا كما تقدم تفصيلاً كما ذكرنا.

أما التعبير الاول وهو أن حكمها يكون نصف شهر أي يكون تفسيرها في الحلم أنها تدل على نصف شهر كامل أي خمسة عشر يوماً وعلى هذا الأصل تؤول الرؤيا في ساعات الليل عند كثير من المعبرين أما بعض المعبرين قالو بأن ساعات الليل لا تعبر.

وفي ذلك مباحثة كثيرة واختلاف بين المعبرين فمن المعبرين أيضاً قال بأنها مثلها مثل ساعات النهار أي تؤول كما تؤول ساعات النهار وقد ذكرنا تأويل ساعات النهار سابقاً.

المصدر: كتاب 1000 سؤال في تفسير الأحلام.

قد يهمك أيضاً:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق