تفسير الاحلام

تفسير رؤية السجن في المنام

تفسير رؤية السجن في المنام ، سنتعرف اليوم على تفسير رؤية السجن في المنام حيث انها لها دلالات خاصة بها و علامات يستدل بها على بعض الامور التي نمر بها في حياتنا.

تفسير رؤية السجن في المنام 

السجن في المنام يدل على ما يدل عليه الحمام وربما دل على المرض المانع من التصرف والنهوض وربما دل على العقل وعن السفرايضاً.

وربما دل على القبر وربما دل على جهنم لأنها سجن العصاة والكفرة ولأن السجن دار العقوبة ومكان أهل الجرم والظلم فمن رأى نفسه في سجن فانظر في حاله وحال السجن.

فإن كان مريضاً والسجن مجهولاً فذلك قبره يحبس فيه إلى القيامة، وإن كان السجن معروفاً طالب مرضه ورجيت إفاقته وقيامه إلى الدنيا التي هي سجن لمثله لما في الخبر أنها سجن المؤمن وجنة الكافر.

وإن كان المريض مجرماً فالسجن المجهول قبره والمعروف دال على طول إقامته في علته ولم ترج حياته إلا أن يتوب أو يسلم في مرضه.

وإن رای میتاً في سجن فإن كان كافرا فذاك دليل على جهنم، وإن كان مسلم فهو محبوس عن الجنة بذنوب وتبعات بقيت عليه.

وأما الحي والسليم يرى نفسه في سجن فانظر أيضا إلى ما هو فيه فإن كان مسافرا في بر أو سفينة أصابته عقلة وعاقه بمطر أو ريح أو عدو أو حرب أو أمر من سلطان.

وإن لم يكن مسافرا دخل مكانا يعصى الله فيه كالكنيسة ودار الكفر والبدع أو دار زانية أو خمار كل إنسان على قدره وما في يقظته مما ينكشف عند المسألة أو يعرف عنه بالشهرة، أو بزيادة منامه من كلامه وأفعاله في أحلامه.

وقال بعضهم :

من رأى أنه اختار سجنا لنفسه فإن امرأة تراوده عن نفسه والله يصرف عنه کیدها ويبلغه منتهاه.

وحكي أن سابور بن أردشير في حياة والده رأى كأنه يبني السجون ويأخذ الخنازير والقردة من الروم فيدخلها فيه، وكان عليه أحد وثلاثون تاجا فسأل المعبر عنه فقال تملك إحدى وثلاثين سنة .

بناء السجن في المنام 

وأما بناء السجون فبعددها تبني مدائن وتأخذ الروم وتأسر منهم فكان كذلك فإنه بعد موت أبيه أخذ ملك الروم وبنى مدينة نیسابور ومدينة الأهواز ومدينة ساوران.

تفسير دخول السجن في المنام 

إنه يؤول بالقبر وإن كان معروفا فإنه غم ومضرة وإن كان مريضا مرض يطول ومن رأى أنه موثق في بيت فإنه يصيب خيرا، وإن رأت امرأة أنها في سجن فإنها تتزوج رجلا كبير القدر وإن كانت متزوجة فلابد لها من الخير.

ومن رأى أنه معوق في مكان لا يستطيع الخروج منه إنه سعة وفضاء ونعمة خصوصا إذا كان من طلبة العلم، ومن رأى أنه خرج من الاعتقال فإنه يخرج ما هو فيه من أمر مكروه في الدين والدنيا إلى الصلاح والخير ولا خير في ذلك للآمر.

ومن رأى أنه هرب من السجن فهو خلاصه أو موته، ومن رأى أنه دخل السجن ثم خرج عاجلا إليه ينال ما تمناه بتمامه.

قد يهمك ايضاً : 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق